تاريخ : 2018-02-08

أبو الغيط ينوه لأهمية دور القطاع الخاص العربى كمحفز للنشاطات التنموية

استقبل أحمد أبو الغيط، الأمين العام لجامعة الدول العربية، اليوم، الأربعاء، نائل الكباريتى، رئيس اتحاد الغرف التجارية والصناعية والزراعية، العربية والدكتور خالد حنفى، أمين عام الاتحاد، فى لقاء شهد تناول أهم النشاطات الحالية للاتحاد والجهود التى يبذلها فى مجال تنسيق خطط عمل غرف التجارة والصناعة والزراعة العربية فى إطار السعى لتحقيق أكبر قدر من التكاملية فى عملها.

 

 وصرح الوزير المفوض محمود عفيفى، المتحدث الرسمى باسم الأمين العام، بأن أبو الغيط حرص على أن ينوه خلال اللقاء آلى محورية الدور الذى يمكن أن يلعبه الاتحاد فى إطار تشجيع وتحفيز نشاطات القطاع الخاص العربى، وبما يسهم بشكل فعال فى الارتقاء بالأوضاع الاقتصادية فى مختلف الدول العربية وفى تحسين مستويات المعيشة لشعوبها.

 

وأوضح المتحدث الرسمى أن الأمين العام حرص أيضاً على أن يشير آلى أهمية اضطلاع القطاع الخاص العربى بشكل عام بمسئولياته فى مساندة خطط التنمية فى الدول العربية، وفى تعزيز التبادل التجارى بين هذه الدول، وفى تحقيق طفرة فى إنتاج وتصدير السلع العربية وتحسين قدرتها على المنافسة فى الأسواق العالمية، ومع إيلاء اهتمام خاص أيضاً للتجارة فى الخدمات التى أصبحت مكوناً حيوياً فى الاقتصادات الوطنية لمختلف الدول، مشيراً آلى أن الاتحاد العام لغرف التجارة والصناعة والزراعة العربية يمثل إلية هامة يجب الاستفادة منها فى تحقيق هذه الأهداف، خاصة مع كونه يتمتع بوضعية المراقب فى المجلس الاقتصادى والاجتماعى للجامعة العربية، الأمر الذى يكفل وجود تواصل مستمر بين الاتحاد والمسئولين الحكوميين المعنيين بالعمل الاقتصادى فى الدول العربية.