تاريخ : 2017-09-17

العين الكباريتي: على الحكومة التقاط الرسائل الملكية وتطبيقها على أرض الواقع

اكد رئيس غرفة تجارة الاردن العين نائل الكباريتي ان القطاع التجاري يتفهم التحديات الاقتصادية التي تمر على الاقتصاد الوطني واهمية الاستمرار بسياسية الاصلاح الاقتصادي شريطة ان لا يطال ذلك ذوي الدخل المحدود والطبقة الوسطى وفقا للتوجيهات الملكية السامية.
وعبر العين الكباريتي عن تقدير القطاع التجاري للتوجهيات الملكية السامية للحكومة التي تضمنتها مقابلة جلالة الملك عبدالله الثاني مع وكالة الانباء الاردنية بأن تضمن في إجراءاتها عدم المساس بالطبقة الوسطى، وفئات الدخل المحدود، بل حمايتها وتوجيه الدعم لها أثناء تطبيق الإصلاحات المالية.
ودعا العين الكباريتي في بيان صحافي امس الى عدم الافراط بفرض الضرائب لمعالجة الوضع المالي كونها توثر سلبا على حركة النشاط التجاري وجذب الاستثمارات والنمو وخلق فرص العمل، مشددا على ضرورة تحسين كفاءة التحصيل الضريبي ومنع التهرب.

وقال ان دول العالم عندما تواجه بطء الاقتصاد فإنها تلجأ الى قضيتين، الاولى ان تزيد الدولة عمليات الانفاق على مشاريع رأسمالية، والثانية تقوم بتخفيض الاعباء الضريبية وأسعار الفائدة لتشجيع المواطنين على ضخ الاموال بالأسواق وزيادة قدراتهم الشرائية.
وبين ان جلالة الملك يركز دائما على الجوانب الاقتصادية لما لها من تأثير كبير لحل اغلب المشكلات التي يعاني منها الاردن وخصوصا في هذه الاوقات التي تستطيع فيها المملكة باستقطاب الاستثمارات الخارجية تحديدا لما تتمتع به المملكة من واحة الامن والاستقرار.  
واضاف ان على الحكومة والمواطنين التقاط الرسائل الملكية المهمة التي تضمنتها المقابلة ، وترجمتها على ارض الواقع، مشددا ان الظروف المعيشية الصعبة التي يعيشها المواطن الاردني لا تحتمل اي ضرائب جديدة او التزامات مالية اخرى.